Monday

رئيس التحرير التنفيذى لجريدة النهار يكتب مقالة الرئيسى عن مدونة الوسط الصحفى العربى


كتب الأستاذ شعبان خليفة رئيس التحرير التنفيذى لجريدة النهار مقالة الاسبوعى الذى نشر فى عدد الأربعاء 11مارس 2009 بعنوان (نجوم المدونات .. زهور تتفتح) وتناول فية فكرة ملحق تابع للجريدة عن المدونات ،كما انه أشاد بصاحب المدونة ،واليكم التفاصيل كاملة كما نشرت فى الجريدة

لحقت بقطار التدوين منذ فترة غير أن ضيق الوقت جعلني زائرا لمدونتي – كغيرها من المدونات – أكثر منة مدونا فأنا أعشق القراءة بلا حدود وأحب الكتاب بل اعشقه عما عداه غير أن المدونات صارت تزاحمه كما تزاحم مشاريع فكرية لدى تأخر انجازها ومازالت اذكر أن المدون الذي حاز شهرة لا بأس وهو أشرف شحاتة الذي قامت مدونته الوسط الصحفي العربي على أنقاض مدونة الوسط الصحفي للصديق صابر مشهور الذي أعلن التوبة عن التدوين حتى شعار أخر بعد أن هدد التدوين لقمة عيشة فاتحني منذ فترة طويلة عن عمل زاوية للمدونات في جريدة النهار وكما يقول الشاعر العربي القديم (عاجز الرأي مضياع لفرصته / فما إن فات أمر عاتب القدر ) وكان ردى أن التجربة في طور المخاض ولابد من انتظار الولادة.. ولكن بعض الصحف سبقت ونفذت ولكن ايمانى وقناعتي أن صاحب كل فكرة اقدر على انجازها طلبت منة أن يبدأ الآن عملا بالحكمة العربية ( أن تأتى متأخرا خير من أن لا تأتى ) وكانت البداية الزاوية المنشورة في الصفحة الثانية عشرة من هذا العدد والتي ستتحول قريبا جدا لصفحة كاملة وربما تزيد لملحق كامل مع الجريدة واشرف شحاتة صحفي موهوب يعيبه بعض الذي يعيب جيله وهذه مسألة أخرى ليس مجالها هذه السطور فهو دارس للصحافة ممارس لها ..وأحسب انه بهذه المؤهلات قادر على أن ينقل ألينا فاكهة المدونات ويحولها عصيرا طازجا ولا مانع من أن يقوم بعملية تشريح ، لكن بمشرط الجراح .. لابطعنة البلطجي

1 comment:

مدون عاشق للمدونات said...

طالعت الجريدة الورقية واعجبتنى الزواية غاية الاعجاب واتمنى أن يصدق الأستاذ شعبان خليفه فى وعده وتصبح صفحة قريباً ولن انشر اسمى حتى لا يعتقد أحد أن هذا نفاق