Tuesday

فضيحة... أنفرادات محمد الباز في الفجر كاذبة ومسروقة من صحفيين شبان


في كل عدد من جريدة الفجر يخرج الأستاذ محمد البارز بانفرادات ومستندات لقضايا تستحق المناقشة ، ولا يعرف الكثير أن هذه الانفرادات بعيدة عنة ولا يرتبط لها بصلة ، وهذا ما كشفة الزميل محمد الغزاوى في العدد المطروح بالسوق حاليا
كان الباز قد نشر في العدد الحالي تحقيقا بعنوان (الثلاثاء الأسود في محلات التوحيد والنور ) ، وهذا التحقيق في حقيقة الأمر للزميل الشاب محمد الغزاوى ،وكان الزميل في انتظار العدد للصدور لمشاهدة انفراده ، ولكنه تفاجأ بأدراج اسم محمد الباز على الموضوع ، وبعدها ذهب إليه للاستفسار عن هذا الموقف وهل هو خطأ مطبعي ، إلا انه لاقى التعنيف من جانب الصحفي الكبير ، وهدده بمنعة عن العمل في الجريدة أذا حاول أثارة الأمر لرئيس التحرير ، ولأنه متمسك بحقه ،ذهب بالفعل للأستاذ عادل حمودة رئيس التحرير ، حتى يخبره بما حدث ،الأمر الذي استفز عادل حمودة من تصرف محمد الباز ، لأنها ليست المرة الأولى ، حيث قام سابقا بالسطو على انفراد احد الصحفيين الشبان في جريدة الخميس ونشرها في جريدة الفجر وهو الموضوع الخاص بتصوير مقر الأخوان المسلمين ، وأيضا الزميل احمد سعد في جريدة الغد
عادل حمودة وعد الغزاوى بحسم الأمر مع الباز وايقافة عند حدوده في السطو على انفرادات الصحفيين الشبان ، على ألا يثير هذا الأمر مع احد ، وبعدها سافر الصحفي إلى بلدة بعد مروره بأزمة نفسية سيئة اثر ما فعلة الباز ، ومدونة الوسط الصحفي العربي في أطار كشفها لفساد وتجاوزات الصحفيين تقدم هذه الواقعة لأصحاب الأقلام الشريفة للتعليق عليها ، وتطلب من نقابة الصحفيين التدخل لحسم هذه المهزلة التي تتكرر في الوسط الصحفي



وانتظرونا على "شبكة الصحفيين العرب" لكشف ملفات وتجاوزات محمد الباز في صوت الأمة والفجر

1 comment:

حسن جمال said...

الباز افندى سيظل هوالباز افندى ....طمع بل حدود