Tuesday

نقابة الصحفيين اليمنين تعبر عن استيائها من قرار انشاء محكمة خاصة بالصحف

تتابع نقابة الصحفيين اليمنيين بقلق بالغ استمرار حجب ومصادرة ومنع طباعة ثمان صحف أهلية ومستقلة وحجب مواقع الكترونية كما تستغرب أن ما أعلنه نائب رئيس الوزراء في المؤتمر الصحفي يوم أمس 19 مايو 2009م من رفع المنع من طباعة الصحف لم يتم تنفيذه حتى الآن .
وإذا تعبر النقابة عن استيائها الشديد من قرار إنشاء محكمة خاصة بالصحف في توقيت تتفاقم فيه الشكوك تجاه نوايا الحكومة وفي ظل توجيه تهم تصل عقوبتها للإعدام للصحفيين كتعبير عن نكوص عن مضامين الدستور والتعددية السياسية .
والنقابة تتوجه إلى كل المهتمين بالحريات في العالم ومنظماته المدنية بطلب التضامن والمسانده ومخاطبة الحكومة اليمنية بفك اعتقال الحريات في البلاد خصوصا وأن اليمن لا تسمح بتعديدية وسائل إعلام المرئية والمسموعة وتمتلك المؤسسات الصحفية العامة وتعمد في نفس اللحظة إلى التصادم الصريح مع نصوص الدستور والقانون في حجز ومصادرة ومنع ثمان صحف أهلية ومستقلة وحجب المواقع الالكترونية في موجه قمع لم يسبق لها مثيل منذ عام 22مايو2009م .
إن نقابة الصحفيين تدعو المهتمين في العالم للالتفات لما يجري في البلاد من وأد للحريات وملاحقة الصحفيين فإنها أيضاً تدعو الحكومة اليمنية لمراجعة مواقفها والتعويض العادل ومحاسبة من قام بهذا العمل باعتبارها جرائم دستورية وقانونية.

صادر عن: مجلس نقابة الصحفيين اليمنين
الأربعاء 20 مايو 2009

1 comment:

sameh said...

أهلا استاذ اشرف أردت فقط تذكريك بأنه يوجد مدون مصري بطل وشريف أسمه تامر مبروك كشف فسادا لشركة مملوكة لمجموعة من الهنود القرود و حكم عليه بغرامة مالية كبيرة جدا قدرها أربعون ألف جنيه هل سنتركه وحده ولا نتضامكن معه اعلن تضامنك معه وأرفض هذا الحكم فهو اليوم وانت غدا